يميل الأشخاص ذوو البشرة الجافة إلى تهيج الجلد بسهولة والشعر الجاف والمسام الصغيرة وفرصة أقل للإصابة بحب الشباب. عادة ما تشعر بالضيق وعدم الراحة بعد الغسيل. تميل البشرة الجافة إلى التقشر بسهولة وتصبح أكثر تجعدًا مع التقدم في السن مقارنة بالبشرة الدهنية. ويرجع ذلك إلى عدم القدرة على الإحتفاظ بالرطوبة وكذلك عدم كفاية إنتاج الزهم بواسطة الغدد الدهنية.

أعراض البشرة الجافة

  • الشعور بشد الجلد خاصة بعد الإستحمام.
  • غالبًا ما يكون الجلد أحمر اللون، ويكون ملمسه خشنًا وليس ناعمًا، ومتقشرًا ومثيرًا للحكة.
  • عادة ما تكون المشكلة أسوأ في الخريف والشتاء.
  • الشقوق العميقة التي قد تنزف.
  • وجد قشرة الرأس بشكل كثيف

وصفات منزلية للبشرة الجافة

  • الشوفان : أضف كوبًا من الشوفان إلى ماء الإستحمام لتوفير تأثير مهدئ وملطف. بعد الإستحمام ضع عي كريم الصبار.
  • صفار البيض : قم بخلط صفار بيضة مع بضع قطرات من الليمون وزيت الزيتون. ضعه على الوجه واتركه حتى تجف البشرة ثم أغسله بالماء. يتكون صفار البيض في الغالب من الماء والدهون، مما يجعله عاملًا رائعًا لربط الماء ويحبس الرطوبة في خلايا الجلد. تعمل العناصر الغذائية الموجودة في صفار البيض على ترطيب وتغذية وترطيب البشرة الباهتة.
  • الكرز : ضع لباً من الكرز الطازج على الوجه ليلاً، قبل الذهاب إلى النوم. اتركه لمدة 15 دقيقة قبل غسله. سيعطيك هذا بشرة جميلة وستجد أيضًا راحة من جفاف الجلد.
  • زيت شجرة الشاي : أضف قطرة واحدة من زيت شجرة الشاي إلى كريم النهار أو الليل المفضل لديك للمساعدة في ترطيب البشرة وتنعيمها. من المعروف أن زيت شجرة الشاي يتغلغل في المستوى الخلوي للبشرة.
  • الصبار : ضع جل الصبار موضعيًا على المناطق المصابة. الصبار مهدئ وعلاج ومرطب.
  • آذريون : ضع كريم آذريون على بقع صغيرة جافة ومتقشرة على الوجه أو الجسم. يعتبر كريم الآذريون بمثابة مرهم ممتاز للبشرة يهدئ ويرطب في نفس الوقت.

ما يجب فعله للبشرة الجافة

  • تناول الكثير من الخضار الصفراء والبرتقالية. فهي تحتوي على نسبة عالية من البيتا كاروتين، وهو مضاد للأكسدة. مثل الجزر والشمام والمشمش جيدة بشكل خاص.
  • قم بتضمين أحماض أوميجا 3 الدهنية في نظامك الغذائي مثل السلمون والماكريل وزيت بذور الكتان للمساعدة في تجديد زيوت البشرة.
  • شرب الكثير من الماء كل يوم للحفاظ على رطوبة البشرة بشكل جيد.
  • حدد وقت الإستحمام بحوالي 10 دقائق أو أقل، وإستخدم الماء الدافئ وليس الساخن. الماء الساخن والإستحمام أو الحمامات الطويلة تزيل الزيوت من بشرتك. إذا كانت بشرتك جافة جدًا فقد يكون الإستحمام كل يومين هو الأفضل.
  • إستخدم صابونًا مرطبًا غير منظف وغير معطر. حاول إستخدام منظف مصمم للحفاظ على توازن الزيت في الجلد.
  • بعد الغسيل أو الإستحمام جفف بشرتك بلطف بمنشفة حتى تبقى بعض الرطوبة على الجلد. رطب بشرتك على الفور بزيت أو كريم.
  • إستخدم جهاز ترطيب الهواء لترطيب بيئتك، خاصة في فصل الشتاء. وهذا يساعد على تقليل كمية الرطوبة المفقودة من الجلد عن طريق التبخر.
  • إبتعد عن الغرف شديدة الحرارة وتجنب التغيرات المفاجئة في درجة الحرارة. إحمِ نفسك من الرياح والشمس.
  • الحد من حمامات الشمس. ضع دائمًا واقيًا جيدًا من الشمس على جميع المناطق المكشوفة من الجلد عندما تكون في الخارج تحت أشعة الشمس.

ما لا يجب فعله للبشرة الجافة

  • تجنب إستخدام الصابون القوي الذي يزيل الزيوت من الجلد ويترك الجلد جافًا. بدلًا من ذلك إختاري الصابون المعتدل الذي تضاف إليه الزيوت والدهون أثناء عملية تصنيع الصابون.
  • لا تدخن. التدخين يجعل الجلد جافاً ومتشققاً.
  • تجنب الأطعمة المقلية والدهون الحيوانية والزيوت النباتية المعالجة بالحرارة. إستخدم الزيوت المعصورة على البارد فقط. يؤدي تسخين الزيوت إلى إنتاج الجذور الحرة التي لها تأثير مدمر على الجلد.
  • لا تشرب المشروبات الغازية أو تأكل السكر أو الشوكولاتة أو رقائق البطاطس أو غيرها من الأطعمة السريعة.
  • تجنب الكحول والكافيين. هذه المواد لها تأثير مدر للبول مما يؤدي إلى فقدان الجسم وخلايا الجلد للسوائل والمعادن الأساسية.
  • لا تستخدم منعمات الأقمشة فقد تهيج الجلد.

متى يجب مراجعة الطبيب

  • يصبح الجلد ملتهبًا وينزف.
  • إستمرار جفاف الجلد وتشققه بعد تجربة الإجراءات الموضحة أعلاه.