إنخفاض الرغبة الجنسية تجربة يمكن أن يكون لها تأثير كبير على حياتك الشخصية وعلاقاتك الرومانسية. قد تؤدي ضعف الرغبة الجنسية غير المتطابقة إلى إجهاد عاطفي مع شريك حياتك وإنخفاض الثقة بالنفس. ومع ذلك  من الضروري مراعاة أنه على الرغم من أن بعض المشكلات الصحية، مثل ضعف الإنتصاب يمكن أن تساهم في إنخفاض الرغبة الجنسية إلا أنه في بعض الأحيان قد يكون نقص الفيتامينات البسيط هو السبب الجذري للمشكلة.
مثلما تلعب الفيتامينات دورًا حاسمًا في دعم جهاز المناعة والصحة العامة، فإن لها أيضًا تأثيرًا كبيرًا على الصحة الجنسية والرغبة الجنسية. ومن خلال تكملة هذه الفيتامينات والمعادن الأساسية، قد تجد حلاً محتملاً لتنشيط حياتك الجنسية.
في هذا المنشور سنستكشف أهم الفيتامينات لتعزيز الرغبة الجنسية لديك وتعزيز تجربة حميمة مُرضية. إكتشف كيف يمكن لهذه الأساليب الطبيعية أن تساعدك على إستعادة الثقة وإعادة حياتك الجنسية إلى المسار الصحيح ! قبل ذالك شاهد الموضوع التالي :  أفضل مكملات الصحة الجنسية للرجال

1. إل-أرجينين لزيادة تدفق الدم 

إل-أرجينين هو حمض أميني يساعد الجسم على إنتاج البروتين. بمجرد إمتصاصه في الجسم يتحول إلى أكسيد النيتريك وهو جزيء يساعد على فتح الأوعية الدموية وتحسين تدفق الدم. بما أن الإنتصاب ينتج عن إمتلاء القضيب بالدم فإن تحسين تدفق الدم يمكن أن يجعل تحقيق الإنتصاب أسهل. وفقًا لدراسة علمية أدى دمج إل-أرجينين مع مكمل البيكنوجينول إلى تحسن كبير في الوظيفة الجنسية للرجال الذين يعانون من ضعف الإنتصاب .

2. فيتامين ب 3 “B3” للطاقة 

فيتامين ب 3 المعروف أيضًا باسم النياسين يسهل العديد من الوظائف في الجسم. فهو يساعد في تحويل الإنزيمات إلى طاقة، وهو أمر حيوي للإنخراط في أنشطة جنسية قوية. بالإضافة إلى ذلك يساعد فيتامين ب 3 على تحسين تدفق الدم إلى القضيب مما يؤدي إلى إنتصاب أقوى.

3. فيتامين د “D” للوظيفة الجنسية

فيتامين د المعروف أيضًا باسم فيتامين أشعة الشمس ضروري للحفاظ على صحة العظام والعضلات ووظيفة المناعة. بالإضافة إلى ذلك فهو يلعب دورًا مهمًا في الوظيفة الجنسية لدى الذكور. وفقا لدراسة نشرت في المجلة الدولية لأبحاث العجز الجنسي تبين أن إنخفاض فيتامين د في الجسم يتوافق مع ضعف الوظيفة الجنسية لدى الذكور  وترتبط شدة الخلل الوظيفي بدرجة النقص. قد يكون هذا بسبب قدرة الفيتامين على تكوين خلايا بطانية من الإجهاد التأكسدي بالإضافة إلى دوره في إنتاج أكسيد النيتريك.
بالإضافة إلى ذلك فإن معدل العجز الجنسي يكون أعلى لدى الأشخاص الذين يعانون من إضطرابات الصحة العقلية، مثل الإكتئاب وإرتفاع مستويات التوتر . لقد ثبت أيضًا أن فيتامين د حيوي للصحة العقلية العامة ويقلل من خطر الإصابة بالإكتئاب مما قد يساهم في تقليل الرغبة الجنسية بسبب قلة الإهتمام بالأنشطة الجنسية.

4. فيتامين هـ “E” لعدد الحيوانات المنوية الصحي  

فيتامين E هو أحد مضادات الأكسدة وهو مفتاح صحة الجلد والتوازن الهرموني. ومع ذلك قد لا تعلم أنه يُطلق عليه أيضًا Yسم “الفيتامين الجنسي” نظرًا لدوره في إنتاج هرمون التستوستيرون وقدرته على تحسين وظيفة الحيوانات المنوية. يزيد فيتامين E من تدفق الدم والأكسجين إلى القضيب مما يؤدي إلى إنتصاب أفضل أيضًا. بسبب خصائصه المضادة للأكسدة المضادة للشيخوخة يعمل فيتامين E أيضًا على تحسين حيوية الذكور ونشاطهم عن طريق إبطاء عملية الشيخوخة.  إدا كنت تعاني من مشاكل في قوة وعدد الحيونات المنوية ننصحك بهدا المكمل : حبوب سيميناكس Semenax

5. DHEA لتحسين أعراض الضعف الجنسي لدى الرجال

ديهيدرو إيبي أندروستيرون (DHEA) هو هرمون تنتجه بشكل طبيعي الغدد الكظرية ويلعب دورًا في تطوير الهرمونات الأخرى بما في ذلك هرمون التستوستيرون. يرتبط إنخفاض مستويات DHEA بزيادة خطر الإصابة بضعف الإنتصاب . تشمل الفوائد الأخرى لـ DHEA تحسين الأداء الرياضي وكثافة العظام. ومع ذلك مع كلما تقدم الإنسان في العمر  تنخفض مستويات DHEA بنسبة 10٪ تقريبًا كل عشر سنوات ولهذا السبب من المهم تناول مكملات هذا الهرمون بدءًا من سن الثلاثين. في هده الحالة ننصحك ب : حبوب Nuviton نيوفيتون

6. الزنك لمنع إنخفاض هرمون التستوستيرون

الزنك هو معدن أساسي ضروري للعديد من عمليات الجسم بما في ذلك الهضم ووظيفة التمثيل الغذائي ونمو الخلايا وإنتاج هرمون التستوستيرون. في الواقع أظهرت دراسة علمية أن تناول مكملات الزنك لدى الرجال الذين يعانون من نقصه أدى إلى زيادة مستويات هرمون التستوستيرون . لذلك إذا كنت تبحث عن طريقة لتعزيز مستويات هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي فحاول إضافة الزنك إلى نظامك الغذائي. في هذه الحالة ننصحك ب : حبوب Hammer of Thor

إذا كنت تعاني من أعراض مثل إنخفاض الرغبة الجنسي، أو التعب، أو تقلب المزاج، أو إنخفاض كتلة العضلات، أو صعوبة التركيز فقد يكون إنخفاض هرمون التستوستيرون هو السبب الأساسي.

قم بإجراء إختبارنا السريع لتقييم خطر إنخفاض هرمون التستوستيرون لديك وتعلم كيفية إستعادة السيطرة على حيويتك الجنسية ورفاهيتك!

7. المغنيسيوم لتحسين المزاج

يلعب المغنيسيوم وهو معدن مهم دورًا في أكثر من 300 تفاعل إنزيمي في جسم الإنسان. يساعد الحصول على الكمية الموصى بها من المغنيسيوم يوميًا على تحسين جودة النوم وبالتالي يمنحك الطاقة لممارسة النشاط الجنسي. بالإضافة إلى ذلك من المعروف أن المغنيسيوم يقلل من إستجابة الجسم للتوتر ويعزز الإسترخاء مما يجعل من السهل تعديل الحالة المزاجية. علاوة على ذلك يساعد المغنيسيوم في الحفاظ على هرمون التستوستيرون في مجرى الدم مما يعزز الدافع الجنسي والرغبة.

8. مستخلص جذور الماكا لزيادة الرغبة

جذر الماكا المشتق من نبات الماكا البيروفي هو علاج عشبي طبيعي له تاريخ طويل من الإستخدام لقدرته على تعزيز الرغبة الجنسية لدى كل من الرجال والنساء . يُعتقد أن الماكا غنية بالعناصر الغذائية الأساسية مثل الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية وتعمل على توازن مستويات الهرمونات بما في ذلك هرمون التستوستيرون والإستروجين مما يمكن أن يساهم في تحسين الدافع الجنسي. بالإضافة إلى ذلك يُعتقد أن جذر الماكا يدعم مستويات الطاقة والقدرة على التحمل مما يؤدي إلى تحسين الأداء الجنسي والقدرة على التحمل.

9. الجينسنغ لأداء أفضل

يشتهر الجينسنغ بخصائصه التكيفية وهو مكمل عشبي شائع تم إستخدامه لعدة قرون لتعزيز الصحة العامة بما في ذلك الصحة الجنسية. ويعتقد أن الجينسنغ يعزز الرغبة والأداء الجنسي من خلال التأثير الإيجابي على الجهاز العصبي والدورة الدموية. من خلال تعزيز تدفق الدم إلى أنسجة الجسم المختلفة بما في ذلك الأعضاء التناسلية، قد يساعد الجينسنغ في تحقيق الإنتصاب والحفاظ عليه لمدة طويلة لدى الرجال وتكثيف المتعة الجنسية.

علاوة على ذلك يرتبط الجينسنغ بتقليل التوتر والتعب مما قد يكون له تأثير إيجابي على الوظيفة الجنسية والرضا. كعلاج عشبي قديم لا يزال الجينسنغ خيارا مثيرا للإهتمام لأشخاص الذين يبحثون عن طرق طبيعية لتعزيز الرغبة الجنسية والتجارب الجنسية.

نقص التغذية عند الرجال

من المهم أن تلبي الإحتياجات اليومية من الفيتامينات والمعادن المذكورة أعلاه من أجل الحفاظ على الرغبة الجنسية الصحية. ومع ذلك فإن العديد من الرجال يكافحون من أجل تلبية المتطلبات لعدد من الأسباب. تشير دراسة حديثة إلى أن 42% من الأمريكيين يعانون من نقص فيتامين د بسبب قضاء الكثير من الوقت في المنزل . علاوة على ذلك يعاني نصف الأمريكيين من نقص المغنيسيوم. من الصعب بالنسبة للشخص العادي الحصول على ما يكفي من المغنيسيوم من خلال النظام الغذائي وحده وذلك بسبب إنخفاض مستويات المغنيسيوم في التربة والنباتات الحديثة مقارنة بالماضي.

غالبًا ما يعاني الرجال الذين يعانون من نقص التغذية من التعب وتساقط الشعر والبشرة الشاحبة بشكل غير عادي  وضعف العضلات والتهيج. إذا كنت تعاني من أي من هذه العلامات فمن الضروري إستشارة الطبيب المختص يمكنه مساعدتك في إستكشاف خيارات مختلفة، مثل دمج المكملات الغذائية اليومية أو العلاجات الوريدية أو العناصر الغذائية الموصوفة في نظامك الغذائي أو بعض الوصفات المنزلية التس يمكن أن تساعدك لمعالجة أوجه القصور هذه وتصحيحها بشكل فعال.